Robin Hood no Daibouken

ملخص الأنمي

نوع مختلف من Robin Hood حيث جميع الشخصيات الرئيسية هم من المراهقين. قبل عدة قرون في مقاطعة نوتنغهام، أمر بارون قاس وجشع اسمه ألوين بتدمير قلعة هنتنغتون - التي هرب منها روبن وأبناء عمومته، ويل، وينيفريد وباربرا، بأعجوبة. لجأ الصغار إلى غابة شيروود، حيث تمكنوا، بفضل التوجيه الحكيم للنسك المعروف باسم "الراهب توك"، من مواجهة صعوبات الحياة في البرية قدر استطاعتهم ؛ ومع ذلك، تعيش في الغابة مجموعة شجاعة من قطاع الطرق الشباب، بقيادة ليتل جون. كان لقاءهم الأول مع روبن وأبناء عمومته عاصفًا إلى حد ما في البداية، حيث قاتلت المجموعتان من أجل مصير فتاة شابة نبيلة تدعى ماريان سقطت في أيدي قطاع الطرق خلال كمين. ومع ذلك، أدت مرارتهم بسرعة إلى الصداقة، وأدرك روبن وجون لاحقًا أنهم جميعًا ضحايا نفس المصير. وهكذا قرر الشباب بشكل متبادل مساعدة بعضهم البعض. لم يكن البارون ألوين مجرد عدو لآل هنتنغتون - في الواقع، قبل عامين أجبر ليتل جون وعصابته على طلب الحماية في الغابة لتجنب العمل القسري. كان يسعى لاحقًا إلى ماريان لانكستر للحصول على السر المنحوت على صليب ارتدته الفتاة كرمز لخط عائلتها. كان من المقرر أن يتم تبني الفتاة من قبل الأسقف المظلل هيرفورت - شريك ألوين - الذي سعى إلى الحصول على ثروة لانكستر. بكل قوتهم، اضطر روبن وأصدقاؤه للقتال ضد قوات البارون، بقيادة جيلبرت - وهو فارس خطير لا يعرف الخوف. عندما سُجن وينيفريد وماريان في الأبراج المحصنة بالقلعة، حاول أبطالنا بكل وسيلة ممكنة الدخول حتى تمت مكافأة حماسهم بالنجاح في النهاية. بفضل قلبه النبيل واهتمامه بالخطر، سرعان ما أصبح روبن معروفًا بأنه حامي الفقراء والمضطهدين. محبوب ومحترم ليس فقط من قبل القرويين، ولكن أيضًا وخاصة من قبل ماريان الجميل والجميل. الصبي الذي لم ينفصل أبدًا عن قوسه السحري المخلص، شارك إلى ما لا نهاية في مهام خطيرة لا يمكن تصورها.

احصائيات الأنمي

0 مستخدم
0 مستخدم
0 مستخدم
0 مستخدم

نقاشات عن الأنمي