الأفلام هدفها هو الهروب من الواقع، وهل كان هنالك وقت حيث كنا فيه يائسين من التملص من واقعنا؟ لهذا السبب الأفلام الرومانسية هي الحل الأمثل. إنها ليست ثقيلة، وليست كئيبة، بل هي في الحقيقة هروب من الواقع فعلي - لا يوجد شيء أكثر متعة حقا من مشاهدة الناس يقعون في الحب. إليك قائمة من عشر أفضل الأفلام الرومانسية السينمائية التي تم إنتاجها على مر التاريخ.

- 10 أفضل الأفلام الرومانسية الأجنبية على الإطلاق:

10- A Walk to Remember

A Walk to Remember

A Walk to Remember هو فيلم رومانسي تم إنتاجه سنة 2002 وهو مقتبس عن رواية للكاتب نيكولاس سباركس تحمل نفس الاسم. ويحكي الفيلم القصة المأساوية لجيمي، وهي طالبة في مدرسة ثانوية تحتضر بسبب مرض اللوكيميا، ولاندون، الفتى السيئ في المدرسة.

يسلط الفيلم الضوء على كيفية قيام الثنائي باستغلال ما لديهم من الوقت القصير معًا أفضل استغلال من خلال تحقيق ما تتمنى جيمي القيام به والزواج.

حتى الآن، اكتسب الفيلم سمعة كونه فيلما مثيرا للبكاء ممتاز. لذا، إذا كنت أحد الأشخاص القلائل الذين لم يشاهدوا هذا الفيلم بعد، فاحرص على تهيئ رشدك وعلبة من المناديل قبل البدء في المشاهدة. لا تقل أننا لم نحذرك.

9- You've Got Mail

You’ve Got Mail

بالعودة إلى الماضي، سابقا قبل تواجد فيسبوك ماسنجر وتيندر، كان للناس أصدقاء عبر المراسلة.

في الفيلم You've Got Mail المنتج سنة 1998 نرى ميغ رايان وتوم هانكس قد أقاما علاقة رومانسية من خلال البريد الإلكتروني قبل لقاء بعضهما البعض في العالم الواقعي. توجد مشكلة مع ذلك، الشخصية التي يلعب توم هانكس دورها تمتلك سلسلة متاجر للكتب كبيرة التي تهدد بإفلاس متجر الكتب العائلي لشخصية رايان.

هل سيتمكنان من حل هذا العائق الهائل في علاقتهم؟ عليك أن تشاهد لتعرف.

8- Pretty in Pink

Pretty in Pink

تلعب مولي رينجوالد دور البطولة في دور آندي، وهي طالبة في مدرسة ثانوية عصرية ولكنها لا تحظى بشعبية تنتمي لأسرة معوزة في الفيلم الكلاسيكي هذا من إخراج جون هيوز سنة 1986.

يتمحور الفيلم حول الفوارق الإجتماعية في المدرسة الثانوية والحب. ويحكي الفيلم قصة حب بين آندي و بلين، زميلها في الدراسة الغني والشعبي ونضالهما للتغلب على الطبقية والفوارق الاجتماعية ليكونا معاً.

كما هو الحال مع أفلام جون هيوز الأخرى، ينتهي الفيلم Pretty in Pink بنهاية سعيدة. مشهد رقصة الحفلة الذي تظهر فيه آندي في فستان وردي جميل محلي الصنع راكضة نحو بلين سيبقى إلى الأبد في وجداننا.

7- The Wedding Singer

The Wedding Singer

أنتج آدم ساندلر ولعب أدوار البطولة في العديد من الأفلام السيئة، لكن الفيلم The Wedding Singer المنتج سنة 1998 هو بالتأكيد ليس واحدًا منهم. لأنه يعد واحدا من أفضل الأفلام الرومانسية على الإطلاق.

يحكي الفيلم The Wedding Singer، وهو أول أفضل فيلم رومانسي لكل من آدم ساندلر ودرو باريمور، قصة روبي، وهو مطرب في حفلات الزفاف يلتقي بامرأة مخطوبة، جوليا (التي تلعب دورها باريمور)، ويقع في حبها.

يتميز هذا الفيلم بطابع مميز ومثير، ويعرض أداءً ممتازًا وقابلاً للتصديق من قبل بطلي القصة وظهور عابر طريف من قبل مغني الروك بيلي أيدول.

6- Forgetting Sarah Marshall

Forgetting Sarah Marshall

يلعب جيسون سيغل دور بيتر، وهو مؤلف موسيقي يسعى لتجاوز الهجر الذي تعرض له من قبل صديقته الحميمة النجمة السينمائية التي تلعب دورها كريستين بيل. راغبا في نزع فكرة الانفصال من عقله، يطير إلى هاواي لقضاء عطلة حيث يلتقي في نهاية المطاف ويقع في الحب مع موظفة استقبال في فندق تدعى رايتشل، التي لعبت دورها ميلا كونيس.

Forgetting Sarah Marshall، والذي تم إنتاجه سنة 2008، ليس فيلما كوميدي رومانسي اعتيادي حيث أنه لا يخشى كشف المزيد عن جانبه الكوميدي من خلال الفكاهة البذيئة التي لا تسمعها عادةً في الأفلام الرومانسية.

5- Pretty Woman

Pretty Woman

جوليا روبرتس تلعب دور بائعة هوى لها قلب طيب تقابل نصفها الآخر في شخص زبون مليونير يلعب ريتشارد جير دوره في الفيلم Pretty Woman الذي تم إنتاجه سنة 1990.

كان من المقرر في الأصل أن يكون للفيلم قصة مظلمة عن العمل في البغاء والطبقية في مدينة لوس أنجلوس، لكن تم إعادة تحديثه ليكون فيلم كوميديا رومانسي بدلاً من ذلك. ونحن سعداء بذلك لأننا حصلنا في نهاية المطاف على واحد من أفضل الأفلام الرومانسية التي تم إنتاجها سنوات التسعينات.

4- Say Anything...

Say Anything...

من إنتاج سنة 1989، Say Anything... هو فيلم يعالج كل من عالم الحب اليافع الغريب والتهديد المحتمل لسن الرشد. القصة على الرغم من أنها لا تزال مثالية إلا أنها أيضا تبدو حقيقية، ربما لأن شخصياتها قابلة للتصديق.

يلعب بطولة الفيلم كلا من جون كوزاك وآيوني سكاي في دور شخصيتين متناقضتين. شخصية سكاي متفوقة تقرر التوجه إلى الخارج قبل نهاية الصيف، بينما يلعب كوساك دور حبيبها لويد، وهو طالب مستهتر بدون خطط ملموسة للمستقبل.

يشتهر هذا الفيلم بتصرف أيقوني ذو طابع رومانسي من طرف شخصية كوزاك من خلال التودد إلى شخصية سكاي بصندوق للموسيقى.

3- Love Actually

Love Actually

Love Actually هو فيلم رومانسي كوميدي تم إنتاجه سنة 2003 يعرض قصص متعددة مع شخصيات مختلفة وأزماتهم وانتصاراتهم في الحب.

يضم الفيلم مجموعة من الممثلين البريطانيين المحبوبين مثل إيما تومسون، آلان ريكمان، كيرا نايتلي، وليام نيسون وغيرهم ممن يلعبون دور لندنيين وهم يمارسون حياتهم قبل شهر من عيد الميلاد.

هنالك ببساطة الكثير من المشاهد الرومانسية في الفيلم تسرد كل شيء، ولكن المفضل لدينا هو عندما يتجه إبن شخصية ليام نيسون الشاب نحو محبوبته في المطار ليعترف بمشاعره لها. نحن نتحدث عن لفتة رومانسية عظيمة.

2- When Harry Met Sally

When Harry Met Sally

يسعى الفيلم When Harry Met Sally المنتج سنة 1989 للإجابة على السؤال "هل يمكن للرجال والنساء أن يكونوا أصدقاء فقط؟" الفيلم يقول نعم ... لكن هذا لا يعني أنك لا تستطيع أن تقع في حب صديق أيضًا.

تلعب ميغ رايان وبيلي كريستال دور ثنائي يعيشان في نيويورك اللذان يلتقيان ببعضهما البعض في رحلة عبر البلاد بعد الجامعة ويستمران في الالتقاء بينهما خلال السنوات التالية. ويصبحان في نهاية المطاف أفضل صديقين حتى يبدآن في تكوين مشاعر رومانسية بين بعضهما البعض.

1- The Notebook

The Notebook

فيلم الدراما الرومانسي هذا هو من بطولة رايان غوسلينغ ورايتشل مكأدامز تم إنتاجه سنة 2004. ويعد أفضل فيلم رومانسي على الإطلاق بفضل قصة الحب المدهشة فيه.

يحكي الفيلم The Notebook قصة حب يافع يتم إحباطه وإعادة إحياءه في أمريكا في أربعينيات القرن العشرين. يتحول سرده من الحاضر إلى الماضي كاشفا كيف يمكن للحب الحقيقي أن يتخطى أي شيء، سواء تعلق الأمر بأم مكيدة أو مرض الزهايمر.

  • 0