المسلسل Westworld مدهش فعلا. بالضبط ما كنت أتوقع: مسلسل أصلي، مسلسل مليء بالأكشن، مسلسل يجعلك تفكر، مسلسل مذهل من ناحية التأثيرات البصرية، ومسلسل الذي يجعلك مدمنا عليه على الفور. الشخصيات تجذب الإنتباه والتمثيل لا تشوبه شائبة. مسلسل جميل بكل المقاييس ويستحق المشاهدة فعلا.

قصة فريدة من نوعها

ليس لدينا العديد من المسلسلات التلفزيونية عن الغرب القديم. كان هنالك المسلسل "Hell on Wheels" الذي انتهى شهر يناير 2017، ولكن للأسف كان فقط عدد قليل من الناس الذين شاهدوه ولم يحصل على الإهتمام الذي يستحقه. بالطبع Westworld ليس مسلسلا تاريخيا، إنه من صنف الخيال العلمي مبني على وضع تاريخي، وهو مسلسل رائع. يظهر لنا مكانا يبدو جد معقول لدرجة في بعض الأحيان ننسى أنه في الواقع هو عبارة عن حديقة، حديقة مليئة بالروبوتات. أصالة هذا المسلسل حتى الآن تكمن في قدرته على أخذنا إلى جو مثالي مكون من قطاع الطرق وحانات، ملابس قديمة ومهمات بحث في الصحراء، في حين إبقائنا أيضا متصلين مع واقعنا من التحسن التكنولوجي وهوس جنسنا البشري حول تجاوز حدود الطبيعة. إنه مسلسل لم يسبق له مثيل.

الأكشن

لم يكن هنالك الكثير من الأحداث المملة حتى الآن. أشعر كأن الكتاب يعرفون أين هم يتجهون. لا تزال الأمور تتكشف أمامنا بشكل بطيء ومتسلسل، شيئاً فشيئاً، ولكن هذا في الواقع أمر جيد. إنهم لا يتسرعون في ذلك. هم يروون لنا قصة بالتدريج والتفصيل، رغم أنهم لا يقومون بإضاعة الكثير من الوقت ويخبروننا بالمعلومات التي نحتاجها بخطى منتظمة وواقعية للأحداث. هنالك الأكشن، هنالك الإثارة، هنالك التشويق. كل خمس عشرة دقيقة الأخيرة من كل حلقة حتى الآن تتركني متشوقا للمزيد بشكل كبير.

عامل التفكير

قصة المسلسل Westworld كلها هي حالة تقليدية لـ"مخلوق يلتقي صانعه". المخلوقات في مواجهة خالقيها. صنع روبرت فورد مخلوقات روبوتية لأسباب غير واضحة جدا بعد، ويبدو أن هذه المخلوقات بإمكانها أن تخرج عن السيطرة ضد كل توقعاته. هذا طبعا يظهر لنا مدى عطشنا للإبتكار وسحرنا بالروبوتات البشرية، لأن هذا ما نتمناه في كثير من الأحيان أن يكون موجودا مثل عمليات الاستنساخ أو الخلود، ولكن يمكن أن تكون في الواقع مرعبة وخطيرة جدا إذا تعمقنا أكثر في ذلك. مثل هذه المواضيع قد تم التطرق لها مرات لا تحصى من قبل، لا سيما في المسلسل التلفزيوني السويدي الحديث "Real Humans" والفيلم "I-Robot"، لكنه لا يزال موضوعا رائعا لمعالجته. وكما قلت: خلفية الغرب القديم جعلت المسلسل رائعا أكثر.

المرئيات

الميزانية المذهلة للمسلسل Westworld منطقية. المناظر الطبيعية رائعة، الأزياء جميلة، المختبر بالمسلسل أنيق وجميل كذلك، ولكن لا شيء مبالغ فيه أبدا. إنه ببساطة جوهرة من الجودة نفسها التي نجدها بالمسلسل "Game of Thrones" وكذلك "Black Sails".

عامل الإدمان

إنها فقط البداية وحتى الآن كل حلقة من المسلسل Westworld هي كثيفة بما فيه الكفاية لدرجة أنني أتمنى لو أستطيع الإفراط في مشاهدة الموسم كله في ليلة واحدة. على أمل أن تبقي وتيرة الأحداث ثابتة ونأمل أن تزيد حتى في التشويق في المواسم القادمة.

الشخصيات و التمثيل

كل الشخصيات بالمسلسل Westworld مجسدة ومثيرة للإهتمام. نحن فقط في الموسم الأول ولكن أشعر بالفعل بالتعلق بالعديد منهم، ومنهم الروبوتات أيضا. الممثلين كلهم مثاليين، خصوصا الممثل الشهير أنتوني هوبكنز الذي أحبه وحتى الآن لم يفاجئني بقدر ما فاجئني في دور روبرت فورد. إنه عملاق هوليوود ويمكنه بسهولة أن لا يأخذ هذا العمل على محمل الجد، لكنه أعطى كل ما في جعبته والنتيجة كانت واعدة كما يبدو. تصدق شخصيته المشؤومة، الغير عاطفية مئة في المئة. أما بالنسبة للممثلين الآخرين، فهم كلهم مثاليين كذلك، لا سيما إيفان راشيل وود التي كان أدائها لروبوت حقيقي وطيب مخيفا تقريبا. جيمس مارسدن في دوره الغامض لبطل روبوتي غير ناجع ومحكوم عليه بالفشل هو أيضا مدهش. الجميع ممتازين. لا شيء سلبي يمكن قوله.

بصورة شاملة: المسلسل Westworld عمل على جميع المستويات، قيمة الإنتاج، قصة، تطور الشخصية، التمثيل، الموسيقى التصويرية (رامين جوادي مرة أخرى، الذي فعل شيئا مختلفا كثيرا عن ما فعله في المسلسل "Game of Thrones" وكان عملا مدهشا أيضا). إنها بداية رائعة، ويمكننا فقط أن نأمل أنه سوف يجد مكانا مناسبا ضمن العديد من المسلسلات الناجحة والرائعة للشبكة التلفزيونية HBO. فعلا مسلسل يستحق المشاهدة.

  • 0